الموقع الإلكتروني لـ وزارة الخدمة المدنية

اليوم: Wednesday- السـاعة 03:23 AM بتوقيت سلطنة عمان

أرشيف الأخبار صورة سهم الصفحة الرئيسية

أرشيف الأخبار صورة سهم لرؤوس الأقلام

وزير الخدمة المدنية يكرم موظفي التوظيف والمجيدين بالوزارة

الأربعاء بتاريخ6/ربيع الأول/1435هـ الموافق 8/يناير/2014م

كرم معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية مساء اليوم الأربعاء 8/1/2014م موظفي المديرية العامة للتوظيف وذلك تقديراً لجهود كافة موظفي المديرية التي بذلوها في تنفيذ إجراءات التوظيف خلال عام 2013م وتوظيف الآلاف من المواطنين الباحثين عن عمل تنفيذاً للتوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه –بشأن الخطة الوطنية لإستيعاب الباحثين عن عمل بالقطاعين العام والخاص ، حيث تم عن طريق المديرية نشر إعلاني توظيف رئيسيين في عام 2013 وتحديداً خلال شهري مايو وأغسطس من ذلك العام بالإضافة إلى (25) إعلان توظيف عن طريق الوزارات والهيئات الحكومية التابعة لقطاع الخدمة المدنية تتعلق بوظائف تخصصية تم نشرها.

وقد بذل موظفو المديرية العامة للتوظيف جهداً كبيراً في تنفيذ الإجراءات الخاصة بتلك الإعلانات ، حيث قاموا بتلقي إحتياجات الوزارات والوحدات الحكومية المعنية ومراجعة إشتراطات شغل الوظائف الشاغرة وتصميم الإعلانات الخاصة بتلك الشواغر وتلقي طلبات المواطنين المتقدمين -آليا - لتلك الشواغر وفرز تلك الطلبات والتأكد من استيفائها للشروط ، والتنسيق لدخول الإختبارات أو المقابلات الشخصية لتلك الوظائف في مختلف المحافظات ووفقاً للبرنامج الزمني والخطة الموضوعة لذلك ، وأسفرت جهودهم عن إنجاز تلك الإجراءات في الأوقات المحددة دون تأخير ، وإرسال أسماء آلاف المرشحين لشغل الوظائف المعلن عنها الى جهات عملهم لإستكمال إجراءات تعيينهم.

وقد أتى هذا التكريم في إطار الحفل السنوي الذي تقيمه وزارة الخدمة المدنية لتكريم موظفيها المجيدين ، وقد بدأ الحفل بتلاوة آيات من القران الكريم ثم تلتها بعد ذلك كلمة لسليمان بن عبدالله الوهيبي المدير العام المساعد للمديرية العامة للشؤون الإدارية والمالية قال فيها : تحتفي وزارة الخدمة المدنية اليوم بموظفيها المُجيدين بالوزارة بحفلها السنوي الذي حرصت فيه على تكريمهم ومكافأتهم على جهودهم المبذولة واعترافاً بها ، وهو لقاء خُصِّص ليكون تقليداً مستمراً، إيماناً من الوزارة في تحقيق مصلحة العمل والاهتمام بالموارد البشرية وتنميتها وهو أيضاً استجابة للتوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظّم – حفظه الله ورعاه- ”بان الاهتمام بالموارد البشرية وتوفير مختلف الوسائل لتطوير أدائها وتحفيز طاقاتها وإمكاناتها وتنويع قدراتها الإبداعية وتحسين كفاءاتها العلمية والعملية هو أساس التنمية الحقيقية وحجر الزاوية في بنائها المتين”.

وأشار إلى أن مُعظم مبادئ الإدارة الحديثة تسعى إلى تعظيم العائد والإنتاجية وتكريس التنافسية عبر تهيئة الظروف المُلائمة وتهيئة البيئة والمناخ الذي تتوافر فيه روح المُنافسة والتشجيع على المُبادرات الفردية والجماعية وعبر هذه الأدوات نستطيع انجاز كل الأهداف التى نسعى إلى تحقيقها.

وأضاف أن الوزارة حرصت وبدعم من معالي الشيخ الوزير على إقرار جائزة الموظف المجيد وتطويرها وفقا لضوابط وشروط تهدف إلى تحفيز موظفي الوزارة على العمل الجاد والتنافس الخلاق نحو تطوير الأداء وتجويده وتميّزه، مُراعية بذات الوقت كافة المستويات الوظيفية وكان الحرص على أن تعكس إجراءاتها نزاهة التقييم وعدالة الاختيار.

ولا تعتبر جائزة الموظف المجيد بديلا لنظام منح المكافآت والعلاوات التشجيعية حيث أن لكل من تلك الأنظمة مجاله الخاص في التطبيق وان اتحدوا في الهدف وهو تحفيز الموظفين وتشجيعهم على التنافس وحسن الأداء في العمل .

وتصب الجائزة وأهدافها في تحقيق المصلحة العامة والاهتمام بالموارد البشرية وتنميتها وتحرص الوزارة على بلوغ هذا الهدف وتهيئة البيئة الصالحة للعمل، وإيجاد بيئة عمل يسودها الإخلاص في العمل واحترام الحقوق والواجبات في مجال الوظيفة العامة.

وأوضح المدير العام المساعد للشؤون الإدارية والمالية في كلمته أنه تطبيقا للأسس والمعايير المحددة للجائزة فقد تم ترشيح الموظفين المجيدين لعام 2013م من مختلف التقسيمات التنظيمية حيث بلغ عدد المُرشحين على اللجنة (44) موظفا تمثل كافة المستويات الوظيفية بالوزارة وبناءاً على أسس الاختيار المُقررة فقد بلغ عدد الموظفين الذين استوفوا الشروط (18) موظفاً للتنافس على جائزة الموظف المجيد في كافة المستويات الوظيفية، تم اختيار عدد (14) موظفاً لجائزة الموظف المجيد، وقد حرصت اللجنة المختصة في الاختيار التركيز على الإسهامات والمقترحات التي قدمها هؤلاء الموظفين لتطوير العمل في تقسيماتهم المختلفة ولقد كان لكل موظف منهم أثره الواضح وإسهاماته الجليّة على الوزارة أو التقسيم التنظيمي الذي ينتمي إليه.

كما القى سعيد بن سالم الهاشمي كلمة نيابة عن المجيدين قال فيها إن التكريم أصبح أحد المبادئ الأساسية التي تتبعها الوزارة لتشجيع وتحفيز موظفيها وآلية من آليات تحسين وتطوير الأداء ، وتقدير جهود الموظفين ومكافأتهم وحثهم على بذل المتواصل لما يحققه هذا التكريم من أثر واضح في بث روح التنافس الشريف في العمل بين الموظفين لتحسين أدائهم، وزرع الثقة في النفوس ، و تعزيز جوانب التميز والإبداع لديهم، وتشجيعهم على استثمار طاقاتهم وكافة الإمكانات المتوافرة بصورة فعالة من أجل الارتقاء بمستويات أداء أعمالهم .

وانه لشرف كبير أن أتيحت لي هذه الفرصة بالأصالة عن نفسي ونيابةً عن إخواني وأخواتي المكرمين الذين بذلوا الكثير من العطاء والجهد والتفاني في أعمالهم ووظائفهم المختلفة كل حسب تخصصه ومجال عمله أن أتقدم إلى معالي الشيخ الوزير الموقر وأصحاب السعادة وكافة المسؤولين بالوزارة بأصدق معاني الشكر والثناء على ما يقدم من شتى وسائل التحفيز المادي والمعنوي لجميع موظفي هذه الوزارة وتكريم المتميزين والمجيدين منهم في هذه الاحتفالية والحدث السنوي البارز الذي تقوم به الوزارة.

بعدها قام معالي الشيخ بتكريم موظفي الوزارة المجيدين لعام 2013م ، ففي فئة الوظائف الإشرافية تم تكريم صالح بن شطيط الحبسي مدير دائرة المجالس والتعاون الدولي وسيعيد بن سالم الهاشمي مدير دائرة التنظيم وسيف بن سليمان الشقصي رئيس قسم الإحتياجات والإعلانات وشمساء بنت حمد الزدجالية رئيسة قسم الموازنة وفي فئة الوظائف التنفيذية تم تكريم حنان بنت محمد الهنائية أخصائية تصنيف وظائف ونورة بنت سالم الهنائية أخصائية تدريب وتأهيل ولطيفة بنت سعيد الريامية أخصائية تطوير إداري وأميرة بنت سعيد الوهيبية أمينة خزينة ومحمد بن أحمد الأنصاري كاتب توظيف وفي فئة الوظائف الحرفية والمعاونة فقد تم تكريم عبدالله بن محتاج البلوشي وسعيد بن محمد الوهيبي وعلي بن حمود المشرفي ومرشد بن خلفان العامري وخلفان بن سليم الجابري وفهد بن سليمان الحسني.

كما تم خلال الحفل تكريم اللجان المنظمة لندوة "المرأة العاملة حقوقها وآليات تمكينها" وهي الندوة التي عقدت خلال 24-26 نوفمبر 2013 وهدفت الى تفعيل دور المرأة والارتقاء بمستوى أدائها من خلال تعريفها بحقوقها وواجباتها وشارك فيها أكثر من (200) مشاركة من شاغلات الظائف الإشرافية بمختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص.

حيث شمل التكريم أعضاء اللجان التي شكلت للإعداد والتنظيم لهذه الندوة ، وساهمت في خروج الندوة بالصورة المرجوة والمشرفة بالإضافة الى تكريم وسائل الإعلام التي ساهمت في تغطية فعاليات الندوة نظير جهودهم التي بذلوها في هذا الجانب.

حضر حفل التكريم سعادة السيد سالم بن مسلم البوسعيدي وكيل الوزارة لشؤون التطوير الإداري وسعادة الشيخ أحمد بن محمد الندابي وكيل الوزارة لشؤون الخدمة المدنية وسعادة الدكتور حماد بن حمد الغافري مستشار وزارة الخدمة المدنية والمدراء العموم والمستشارين والخبراء وعدد من مسؤولي الوزارة.